الجيش الإسرائيلي يقرر تغيير خطته بعد سحب أميركا جنودها من سوريا

رام الله- ترجمة "القدس" دوت كوم- قالت قناة 12 العبرية، مساء اليوم الجمعة، أن الجيش الإسرائيلي قرر تغيير خطته "متعددة السنوات" التي يعمل رئيس الأركان أفيف كوخافي على اعدادها، وذلك بعد الخطوة المفاجئة التي اتخذها الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسحب القوات الأميركية من شمال سورية وتخليه عن الأكراد.

ووفقًا للقناة التلفزيونية الاسرائيلية، فإن هذه الخطوة "الجدية للغاية" من وجهة نظر إسرائيلية، دفعت قيادة الجيش الاسرائيلي، وخاصةً كوخافي، للعمل بجد لتغيير خطته، بعد أن بقيت إسرائيل وحدها في الساحة مع روسيا وإيران، ما يتطلب تغييرات للتعامل مع الواقع الجديد.

واوضحت أن كوخافي سيبدأ اجراء تغييرات على الخطة وفقًا للواقع الجديد، الذي سيضع إسرائيل لوحدها في مواجهة الخطر الإيراني، سواء من الأراضي السورية أو العراقية أو غيرها.

وقالت القناة، يبدو ان ترامب ليس لديه مشكلة في ترك إسرائيل وحدها ودفعها جانبًا، ويبدو أن عروض استقبال نتنياهو بشكل محترم في البيت الأبيض قد انتهت، وأن المصالح وحدها هي من باتت تحكم ترامب.