يديعوت: أحد قتلة عائلة دوابشة سينضم للجيش الإسرائيلي

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - بدأ أحد قتلة عائلة دوابشة نهاية يوليو/ تموز 2015، أولى خطواته للانخراط في صفوف جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، اليوم الخميس، فإن المستوطن "أ" الذي تم تغيير لائحة الاتهام بحقه قبل خمسة أشهر، بعد صفقة مع النيابة، من متهم بالمشاركة في الجريمة، إلى التخطيط لارتكاب جريمة بدافع عنصري وفصلها عن قضية حرق العائلة وقتلها، دخل مؤخرًا في مرحلة إعادة تأهيل وتغيير جذري، ودمجه في الإعداد العسكري والبدني الذي يسمح بتجنيده في الجيش.

ولفتت الصحيفة، إلى أن هذه الخطوات تتم بقرار من محكمة اللد على الرغم من أن مسألة إدانة المستوطن "أ" بالعضوية في منظمة إرهبية ما تزال محل خلاف ولم يتم البت فيها، مشيرةً إلى أنه من المتوقع أن يتم التوصل لقرار بشأنها، خلال فترة قصيرة، في ظل الخلافات بين النيابة والقضاة وانخفاض فرصة إدانته بها.