الخارجية الألمانية تعلن احتجاز سبعة ألمان في تركيا الأسبوع الماضي

أنقرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- أعلنت وزارة الخارجية الألمانية أنه تم احتجاز إجمالي سبعة مواطنين ألمان في تركيا الأسبوع الماضي.

وصرح متحدث باسم الخارجية الألمانية اليوم الاثنين، بالعاصمة برلين بأنه تم إطلاق سراح أربعة من هؤلاء الأشخاص بعد ذلك، إلا أنه ليس مسموحا لهم بمغادرة تركيا.

وأضاف المتحدث أن الاتهامات ضد هؤلاء الأشخاص متباينة تماما، موضحا أنه لهذا السبب لا يمكن التحقق من وجود صلة حاليا -على الرغم من تكرار الاعتقالات- ولكنه أكد أنه سيتم الاستمرار في رصد الوضع بعناية.

ويندرج ضمن السبعة أشخاص، سيدة ألمانية-تركية 58عاما، منحدرة من هامبورج شمالي ألمانيا، كان قد تم الإعلان عن واقعة احتجازها يوم الجمعة الماضي.

وبحسب بيانات الجالية الكردية في هامبورج، فإن السيدة هي زوجة رئيس الجالية.

وأكدت الخارجية الألمانية أن هؤلاء الأشخاص في تركيا يتلقون متابعة قنصلية.

ووفقا لمعلومات سابقة لوكالة "ميزوبوتاميا" الكردية عن خمسة من المحتجزين، فإنه يتم الاشتباه حول انضمامهم لتنظيم غير شرعي، ولكن ليس واضحا إذا كان المقصود بذلك حزب العمال الكردستاني المحظور أم لا.