سول تتطلع إلى الحفاظ على زخم الحوار بين واشنطن وبيونج يانج

سول- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- ذكرت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية أنها تتطلع إلى الحفاظ على زخم الحوار بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة رغم أن المحادثات بينهما لم تحرز تقدمًا ملموسًا، طبقا لما ذكرته وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء اليوم الأحد.

وقال مصدر بالوزارة إن الحكومة الكورية الجنوبية تواصل التعاون الوثيق مع الولايات المتحدة من أجل استمرار الحوار بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بناء على مواقفهما أثناء هذه المحادثات.

وأفاد المصدر بأن سول وواشنطن تجريان التعاون الوثيق قبل وبعد هذه المحادثات، مضيفًا أنه من المتوقع أن يجري الجانبان مشاورات بموجب خطط معدة مسبقا.

وكان المبعوث الكوري الشمالي، كيم ميونج-جيل قد التقى بنظيره المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي ستيفن بيجون أمس السبت (بتوقيت السويد) في ستوكهولم بالسويد، لاستئناف المحادثات على مستوى مجموعات العمل، غير أن المحادثات انهارت بدون التوصل إلى اتفاق.

يذكر أن هذه المحادثات تعد أول محاولة لاستئناف الحوار بين واشنطن وبيونج يانج منذ فشل قمة هانوي في شباط/فبراير الماضي بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون.