أمريكا تسمح لمواطني بولندا بالدخول للبلاد بدون تأشيرات

وارسو- "القدس" دوت كوم-(د ب أ)- تم اختيار بولندا رسمياً لتكون ضمن برنامج الإعفاء من تأشيرة دخول الولايات المتحدة من جانب وزارة الخارجية الأمريكية، حسبما أعلن البيت الأبيض في بيان اليوم الجمعة.

وقالت السفيرة الأمريكية لدى بولندا جورجيت موسباتشر في تغريدة لها بعد فترة وجيزة من إعلان القرار إنني "متحمسة للغاية من أن المواطنين البولنديين سيكون في مقدورهم قريبا السفر إلى الولايات المتحدة من أجل السياحة والعمل بدون تأشيرة".

وجاء في بيان البيت الأبيض أن "هذه خطوة مهمة في مواصلة دعم العلاقات الاقتصادية والأمنية والثقافية والشعبية بين بلدينا".

وأضاف أن الخطوة لا تزال تتطلب موافقة وزارة الشؤون الداخلية.

وكانت بولندا واحدة من بين خمس دول أعضاء بالاتحاد الأوروبي فقط يجب على مواطنيها الحصول على تأشيرات دخول للسفر إلى الولايات المتحدة، والتي طالما كان ينظر إليها باعتبارها شوكة في العلاقات الثنائية الودية.

ولطالما كان دخول برنامج الإعفاء من التأشيرة طموح الحكومات البولندية، وقد يكون بمثابة دفعة لحملة حزب القانون والعدالة الحاكم الذي يعتمد في سياسته الخارجية على التحالف مع الولايات المتحدة.

ومن المقرر أن تجري بولندا انتخابات برلمانية في 13 تشرين أول/ أكتوبر الجاري.