"العمل الزراعي" يفتتح ورشة لصيانة وتأهيل 30 قارب صيد بغزة

غزة- "القدس" دوت كوم- علاء المشهراوي- افتتح اتحاد لجان العمل الزراعي الاثنين، ورشة جديدة لصيانة وتأهيل 30 قارب صيد، من القوارب التي أفرج عنها الاحتلال الاسرائيلي في تموز/يوليو الماضي، بعد ان كان احتجزها لعدة سنوات.

وحسب بيان صحفي، فإن هذه القوارب أصبحت غير صالحة للعمل في البحر نتيجة تعرضها الى أضرار كثيرة عند مصادرتها ونتيجة المدة الزمنية التي حجزت فيها دون محافظة عليها.

وذكر الاتحاد أنه ليس باستطاعة الصيادين صيانة هذه القوارب وإصلاحها نتيجة لارتفاع أسعار المواد التي تحتاجها عملية تأهيل وإصلاح القوارب في الوقت الذي يصعب فيه الحصول على بعض المواد اللازمة لعملية الصيانة مثل "الفيبر جلاس" ومواد أخرى أساسية وضرورية لصيانة القوارب.

وأشار إلى أن العديد من الصيادين أصحاب القوارب التي اعيدت، توجهوا بطلب من اتحاد لجان العمل الزراعي من أجل مساعدتهم في اصلاح قواربهم، حيث استجاب الاتحاد لمطلب الصيادين بشكل سريع لطلب الصيادين، من خلال تنفيذه مبادرة دعم للصيادين ضمن مشروع "الدفاع عن حقوق المزارعين والصيادين" الذي ينفذه اتحاد لجان العمل الزراعي بالشراكة مع المساعدات الشعبية النرويجية.

يذكر أن الاحتلال الاسرائيلي كان قد أفرج عن ما يقارب 66 قارباً من أحجام مختلفة تمت مصادرتها خلال السنوات السابقة، وقد تمت إعادتها بحالة مدمرة وبحاجة إلى صيانة وتأهيل، وسبق خلال الشهر الماضي أن قام اتحاد لجان العمل الزراعي بتأهيل 20 قارب صيد من تلك القوارب، بمنحة مقدمة من مؤسسة جراس روتس انترناشيونال.