أردوغان: السعي لمعاقبة قتلة خاشقجي دين في أعناقنا

أنقرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بمواصلة بلاده للجهود من أجل كشف ملابسات مقتل الصحفي السعودي المعارض، جمال خاشقجي، مؤكداً أن السعي لعدم بقاء الجناة بدون عقاب، "دين علينا لعائلة جمال خاشقجي".

وأوضح أردوغان في مقالة كتبها لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية، ونشرتها اليوم الاثنين وكالة أنباء "الاناضول" التركية، أن اغتيال خاشقجي مثير للقلق بسبب البعد الإنساني للقضية واستغلال مبدأ الحصانة الدبلوماسية.

وتابع قائلاً: "نؤمن بأن العدالة لن تتحقق إلّا على يد المحاكم على المستويين المحلي والدولي ، وإن من مصلحة تركيا والإنسانية عدم وقوع مثل هذه الجريمة في أي مكان بالعالم".

وأضاف قائلا "إن ادعاءات إدارة المحاكمة بعيدا عن الشفافية، وراء الأبواب المغلقة وإخلاء سبيل المتهمين بشكل غير رسمي، يتنافى مع ما ينتظره المجتمع الدولي ويؤثر سلبيا على صورة السعودية. ونحن لا نريد هذا للسعودية الحليفة والصديقة".

يذكر أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، نفى من جانبه في حوار أجراه برنامج 60 دقيقة بشبكة "سي بي إس" الأمريكية تم بثه أمس الاحد، أنه أصدر أوامر بقتل خاشقجي قبل عام، لكنه قال إنه يتحمل المسؤولية كرئيس للحكومة السعودية.