المالكي ووزير خارجية البارغواي يناقشان قضايا ذات اهتمام مشترك

نيويورك - "القدس" دوت كوم - ناقش وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، ووزير خارجية البارغواي اورماس رينسالو، القضايا ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز وتطوير العلاقات بين البلدين، بما فيها العلاقات الدبلوماسية الثنائية والمتعددة وفي إطار مجموعة "الميركسور".

وشددا، خلال لقاء جمعهما على هامش أعمال الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، على أهمية تفعيل الاتفاقيات الموقعة.

ووجه المالكي، حسب بيان للخارجية اليوم الجمعة، دعوة الى نظيره للقيام بزيارة رسمية لفلسطين في اطار تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

حضر الاجتماع من الجانب الفلسطيني: رئيس ادارة الأمم المتحدة والمنظمات المتخصصة عمر عوض الله، والمستشار اول ماجد بامية من بعثة فلسطين للأمم المتحدة، وسكرتير ثالث لمى صفدي من مكتب الوزير.