تكريم أسير مُحرر من اليامون

جنين- "القدس" دوت كوم- علي سمودي- كرم رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، ونائب محافظ جنين كمال أبوالرب ، وراغب ابو دياك مدير نادي الأسير، الثلاثاء، الأسير المحرر زعل محمد طاهر عباهرة من بلدة اليامون جنين، الذي تحرر بعد قضاء كامل محكوميته البالغة 15 عاماً في سجون الاحتلال.

وهنأ أبو بكر عباهرة "بالحرية التي ستبقى منقوصةً ما دام أسيراً خلف القضبان"، مؤكداً أن قضية تحرير الأسيرات والأسرى من الثوابت الأهم لدى الرئيس محمود عباس، واستنكر بشدة الهجمة الشرسة لإدارة السجون على المعتقلين، وتنصلها من الاتفاقيات المبرمة مع الحركة الأسيرة، التي كان آخرها إزالة أجهزة التنصت، مؤكداً أن ملف الحركة الأسيرة سبقى دوماً ضمن أولويات الرئيس القيادة، وعلى رأسها الرئيس أبو مازن.

ونقل أبو الرب تهاني وتبركات المحافظ اللواء أكرم الرجوب للمحرر عباهرة بالإفراج عنه، مؤكداً أن قضية الأسرى تحتل أولوية لدى القيادة، داعياً إلى استمرار الفعاليات التضامنية معهم ومع ذويهم.

وثمن الأسير المحرر عباهرة هذه اللفتة ناقلاً تحيات الأسرى موجهاً الدعوة للقيادة لتعزيز الجهود لتبقى قضيتهم وملفهم على رأس سلم الأولويات، وحث الوزارة ونادي الأسير وكافة المؤسسات لتعزيز الحراك والفعاليات التضامنية لنصرتهم لتعزيز صمودهم في وجه الاحتلال حتى انتزاع حريتهم.