أسرى الجهاد في سجن النقب يغلقون أقسامهم

رام الله- "القدس" دوت كوم- ذكرت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى التابعة لحركة الجهاد الإسلامي، اليوم الثلاثاء، إن أسرى الحركة في سجن النقب أغلقوا جميع الأقسام التابعة لهم احتجاجاً على قيام وحدات القمع التابعة لمصلحة السجون الإسرائيلية،أمس الاثنين، باقتحام 3 غرف لأسرى الجهاد في قسم 26.

وأشارت المؤسسة في بيان لها، إلى أن قوات القمع قامت بعمليات تخريب وتدمير داخل الغرف، مبينةً أن الأوضاع ما زالت متوترة بالسجن.

من جانبه، حذر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الاسرائيلية احتجاجاً على اعتقالهم الإدارى ورفضًا لوجود أجهزة التشويش المسرطنة في أقسام السجون.

وطالب حمدونة المؤسسات الحقوقية والانسانية المحلية والعربية والدولية بالضغط على الاحتلال لانقاذ حياة الأسرى المضربين، ووقف الإعتقال الإداري بدون لائحة اتهام وبملف سري، مشيراً إلى أن الاعتقال الاداري يستند لقانون الطوارىء المخالف لقيم الديمقراطية ومبادىء حقوق الإنسان.