كلمات قادة العالم تبدأ اليوم في الجمعية العامة للأمم المتحدة

نيويورك - "القدس" دوت كوم- د ب أ- يبدأ قادة العالم، اليوم الثلاثاء، الخطابات السنوية أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مع توقع أن يلقى خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الكثير من التركيز.

ويتحدث ترامب وسط تفاقم التوترات بين الولايات المتحدة وإيران. وفي حين أن الرئيس الأمريكي لم يستبعد الاجتماع مع نظيره الإيراني حسن روحاني، الذي سوف يلقي كلمته أمام الجمعية غدا الأربعاء، فإن فرصة عقد الاجتماع تبدو غير مرجحة.

ووصلت التوترات بين البلدين إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق منذ أن سحب ترامب بلاده من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين طهران والقوى العالمية، على الرغم من عدم وجود دليل في ذلك الوقت على حدوث انتهاكات من جانب إيران، ويهدف الاتفاق إلى منع طهران من امتلاك سلاح نووي.

ومنذ ذلك الحين، فرض ترامب عقوبات صارمة على إيران، سعيا إلى شل اقتصاد الجمهورية الإسلامية وإجبارها على تغيير سياستها الخارجية.

وشهدت الشهور الماضية مخاوف من وقوع حرب بين البلدين، كان أحدثها بعد الهجوم على حقل نفط سعودي، والذي تشير أصابع الاتهام فيه إلى طهران إلى حد كبير، وتنكر إيران المسؤولية عن الهجوم، ويقول ترامب إنه يتحلى بضبط النفس في الوقت الحالي، ولا يشن هجمات.

ومن بين من يلقون كلماتهم اليوم أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الرئيس البرازيلي جير بولسونارو والرئيس التركي رجب طيب أردوغان والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

وتأتي المناقشة العامة بعد يوم من عقد الأمم المتحدة لقمة كبرى حول تغير المناخ، وسوف يعقد ترامب سلسلة من الاجتماعات الثنائية خلال اليوم، بما في ذلك اجتماعات مع جونسون ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش والرئيس العراقي برهم صالح.