تشييع جثمان رجل الإصلاح مازن ابو ذياب في القدس

القدس-"القدس"دوت كوم- أحمد جلاجل- شيعت جماهير غفيرة، اليوم الإثنين، جثمان رجل الإصلاح الحاج مازن ابو ذياب، إلى مثواه الأخير في مقبرة باب الرحمة الإسلامية بعد الصلاة عليه في المسجد الاقصى المبارك.

وشارك في تشييع الجثمان مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، وقاضي محكمة القدس الشرعية إياد العباسي، ومحافظ القدس عدنان غيث، وسفير منظمة التعاون الإسلامي أحمد رويضي، وأعضاء رابطة حمائل سلوان، والشيخ عبد الله علقم الأمين العام لعشائر القدس وفلسطين، وعدد من رجال الإصلاح ورؤوساء مؤسسات سلوان وشخصيات مقدسية اعتبارية.

وألقى الشيخ عبد الله علقم كلمة عدد فيها مناقب الفقيد أبو ذياب الذي كرس حياته لإصلاح ذات البين وعمل الخير، وكان مرجعاً عشائرياً لكافة القضايا الاجتماعية.