66 دولة تتعهد الالتزام بهدف تحييد أثر الكربون بحلول 2050

نويورك -"القدس" دوت كوم- (أ ف ب)- أعلنت الامم المتحدة الاثنين قبيل افتتاح قمة حول المناخ أن 66 دولة وعدت بالالتزام بهدف تحييد أثر الكربون بحلول العام 2050.

وتنضم هذه الدول الـ 66 الى عشر مناطق و102 مدن و93 شركة للوصول الى تحييد أثر انبعاثات الغاز ذات مفعول الدفيئة بحلول منتصف القرن، وهو هدف حدده العلماء لاحتواء ظاهرة الاحتباس الحراري ضمن الحدود الواردة في اتفاق باريس الموقع عام 2015.

وجاء في بيان صادر عن مكتب الأمين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش ان تلك الدول "كلها تعهدت الالتزام بالوصول الى تحييد أثر انبعاثات الكربون بحلول العام 2050".

ويلتقي حوالى ستين من قادة العالم الإثنين في الأمم المتحدة لعقد قمة حول المناخ بهدف إعادة إحياء اتفاق باريس الذي تلقى ضربة شديدة مع انسحاب الولايات المتحدة منه، في وقت وصلت انبعاثات الغازات المسببة لمفعول الدفيئة إلى أعلى مستوياتها.

وأعلنت الأمم المتحدة في تقرير صدر الأحد أن السنوات الخمس الماضية ستكون الفترة الأشد حرا منذ بدء تسجيل درجات الحرارة بشكل منهجي. وازدادت حرارة الأرض بمتوسط درجة مئوية عمّا كانت عليه في القرن التاسع عشر، وهي وتيرة ستتسارع.