البورصة المصرية تستهل تداولات الأسبوع على تراجع بعد احتجاجات محدودة

القاهرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- استهلت البورصة المصرية تداولات الأسبوع على أكبر تراجع منذ نحو عام، وذلك بعد احتجاجات محدودة ونادرة أيضا خرجت ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي على مدار اليومين الماضيين.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة إي جي إكس 30 بنحو 3% خلال التداولات صباح اليوم الأحد، كما جرى تعليق تداول عدد من الأسهم بصورة مؤقتة خلال الجلسة لتجاوزها نسبة الـ 5% هبوطا.

ووفقا لوكالة "بلومبرج" للأنباء فإن هذا الهبوط هو الأكبر منذ تشرين ثان/نوفمبر الماضي.

وكانت احتجاجات محدودة خرجت في عدد من المحافظات المصرية ليلة الجمعة/السبت، كما خرجت مظاهرات بمدينة السويس المصرية الليلة الماضية.

وبدت الشوارع المصرية صباح اليوم خالية من أي مظهر من مظاهر الاحتجاجات وسط تكدسات مرورية كبيرة بالتزامن مع بداية العام الدراسي الجديد.