صور| افتتاح معرض فلسطين الغذائي الثاني في الخليل

الخليل- "القدس" دوت كوم- افتُتح في الخليل، اليوم السبت، معرض فلسطين الغذائي الثاني الذي تنظمه نقابة تجار المواد الغذائية وإدارة "هيبرون إكسبو"، تحت رعاية وزير الاقتصاد الوطني خالد العسيلي وبحضور عربي ودولي، فيما يستمر المعرض ثلاثة أيام، بمشاركة 72 شركة صناعية وتجارية من داخل فلسطين وخارجها.

وقال العسيلي خلال حفل الافتتاح: إن هذا المعرض فرصة لاطلاع التجار على المواصفات الفنية العالية التي تتمتع بها مستوردات فلسطين من المواد والسلع الغذائية والمستوى المتقدم الذي وصلته اليه الصناعات الغذائية الفلسطينية.

وأضاف: إن قطاع المواد الغذائية الفلسطيني من القطاعات الاقتصادية المهمة، وتنتسب إليه اآاف الشركات التجارية بمختلف محافظات الوطن، مشيراً إلى أن "هذا المعرض يحظى باهتمام عالي المستوى من مختلف الجهات ذات العلاقة بتوفير المواد الغذائية للسوق الفلسطيني، كونه يعتبر الافضل من نوعه على مستوى الوطن".

من جهته، أشار رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل عبده إدريس إلى أن المنتجات الغذائية الفلسطينية المشاركة في المعرض تمثل علامات تجارية متميزة وصلت إلى كل أرجاء العالم بسبب جودتها وسعرها المنافس، مبيّناً أن ذلك يعكس الإبداع والابتكار الذي يملكه المنتج الفلسطيني.

وقال إدريس لـ"القدس" دوت كوم: نحن نعتز بالاقتصاد الفلسطيني، واليوم تثبت الخليل أنها تواكب كل التطورات في العالم وما وصلت إليه التكنولوجيا والحضارة العالمية.

من جهته، قال رئيس نقابة تجار المواد الغذائية في الخليل وسام الكردي: إن المعرض يشكل حدثاً فريداً في الخليل، كونه يجمع القائمين على تأمين الغذاء وتصنيعة وتوفيره بجودة عالية للمواطنين تحت سقف واحد.

وأشار إلى أن المعرض يشكل ملتقى للمستوردين والمصنّعين الفلسطينين لعرض بضائعهم وخدماتهم من المواد الغذائية التي يقدمونها للمستهلك الفلسطيني.

وبين الكردي أن المعرض يظهر الدور الذي يؤديه القطاع الخاص الفلسطيني بشكل عام، وأعضاء نقابة تجار المواد الغذائية في الخليل بشكل خاص، في تأمين غذاء آمن ومخزون استراتيجي من السلع الغذائية والاساسية للمحافظة.

من جانبه، أوضح مدير عام شركة هيبرون اكسبو رامي النتشة أن "المعرض يوفر جواً مريحاً من التسوق لكافة تجار الوطن، وستكون هناك فعاليات للتذوق وتعليم فن الطهي وتوزيع هدايا وجوائز يوميه على زوار المعرض".

وأضاف: خلال اليوم الاول للمعرض عقدت لقاءات ثنائية بين التجار والمستوردين والمنتجين والمصنعين للمواد الغذائية لعمل شراكات تجارية بينهما، إلى جانب عقد ندوات بالمشاركة مع الجهات الرقابية على الغذاء في فلسطين، خاصة مؤسسة المواصفات والمقاييس وجمعية حماية المستهلك.

وأكد المهندس محمد غاري الحرباوي، رئيس غرفة تجارة وصناعة الخليل سابقاً، أن قطاع الأغذية والمأكولات في فلسطين شهد نمواً واسعاً وكبيراً، ما أتاح مجموعة متنوعة من الفرص التجارية الواعدة للشركات المحلية والإقليمية والدولية على حد سواء.

ومن المتوقع أن يشهد المعرض زيارة اكثر من 50 ألف شخص خلال أيام عمله الثلاثة، كونه المعرض الأهم والأشمل الخاصة بالمواد الغذائية على مستوى الوطن.