الاغاثة الزراعية تطلق مشروعا لدعم النساء اقتصاديا في روجيب

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- عقدت جمعية الاغاثة الزراعية في نابلس ورشة عمل للاعلان عن مشروع "استدامة، عدالة، تكافؤ، استهلاك محلي، استهلاك فلسطيني"، الممول من مقاطعة فالنسيا العظمى.

وحضر الورشة نائب المدير العام لجمعية الاغاثة الزراعية منجد ابو جيش ومنسقة المشروع ربى عيد، ورئيس مجلس قروي روجيب مفيد دويكات، ومدير مكتب الاغاثة الزراعية بنابلس ضرار ابو عمر، وشارك باللقاء المجموعة النسوية المستهدفة بالمشروع.

وفي بداية اللقاء، رحب ابو عمر بالحضور والمشاركات، مؤكدا على أهمية المشروع من حيث تمكين النساء اقتصاديا، حيث سيوفر المشروع العديد من فرص العمل لخريجات الجامعات والنساء المعيلات لأسرهن.

وتحدث نائب مدير عام الاغاثة الزراعية منجد ابو جيش عن أهمية العمل التعاوني وتحدياته والصعوبات التي تواجهه بفلسطين، وأوصى ببعض النقاط المهمة لإنجاح المجموعة النسوية في روجيب.

وأكد أن الاغاثة الزراعية لديها اهتمام كبير في تطوير العمل التعاوني الزراعي واعتبار عام 2020 هو عام العمل التعاوني في الاغاثة الزراعية، وتوفر الجهد الكافي من أجل تطوير العمل التعاوني من حيث بناء القدرات وتطوير الجمعيات القائمة وإعطاء المنح الجديدة لمساعدة الجمعيات الناشئة.

وشكر دويكات الاغاثة الزراعية على الاهتمام بقرية روجيب من خلال مشروع الطرق الزراعية والمشروع الجديد الهادف الى تطوير جمعية المطرزات والتراث بروجيب.

وأشار الى اهمية العمل التعاوني المرتبط بالحاجة والمهنة الواحدة والذي يساهم في عملية الانتاج والتشغيل.

واستعرضت منسقة المشروع ربى عيد طبيعة المشروع ومراحله المختلفة التي تستمر 18 شهرا، ويعد مشروع تنموي يساهم في توفير فرص التشغيل وتطوير المهارات لمجموعات نسوية تعاونية.