مقتل 8 دواعش في ليبيا إثر غارات جوية أمريكية بالتنسيق مع سلطات البلاد

طرابلس - "القدس" دوت كوم- د ب أ- استهدفت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا "أفريكوم" أمس الخميس قيادات لتنظيم "داعش" في الجنوب الليبي، وفي ضواحي مرزق، حيث تم خلال هذه العملية القضاء على ثمانية عناصر إرهابية، في إطار التعاون المشترك بين ليبيا والولايات المتحدة الامريكية وبالتنسيق مع حكومة الوفاق الوطني، بحسب تصريح صحفي للمكتب الاعلامي لرئيس المجلس الرئاسي.

وأضاف البيان: "تأتي هذه العملية في وقت حذرنا فيه من الفراغ الأمني التي سببه المعتدي وقواته وبالأخص بعد الانتهاكات التي ارتكبها في مدينة مرزق وما حولها، والتي ساهمت في تنشيط الخلايا الإرهابية في عدة مناطق في ليبيا. وفي هذا الإطار فإن حكومة الوفاق الوطني ومن خلال التعاون الاستراتيجي مع حلفائها ستستمر في مكافحة الإرهاب والقضاء عليه أينما كان ورغم كل التحديات".

وذكرت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا في بيان لها اليوم الجمعة أن غارة جوية أمريكية أسفرت عن مقتل ثمانية من مقاتلي تنظيم داعش في جنوب غرب ليبيا، في أول هجوم من نوعه للقوات الأمريكية في البلاد العام الجاري.

وقال الجنرال ستيفن تاونسند قائد قوات أفريكوم في بيان إن "القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا نفذت هذه الغارة الجوية للقضاء على قادة الإرهابيين والمقاتلين وتعطيل النشاط الإرهابي. لن نسمح لهم باستخدام النزاع الدائر في ليبيا كغطاء".

ووفقا لتقييم أفريكوم لم يُقتل أو يُجرح أي مدنيين في الغارة.