إنذار كاذب يطلق الصافرات في مستوطنات غلاف غزة ويُفعّل "القبة الحديدية"

تل أبيب- "القدس" دوت كوم ووكالات- دوت صافرات الإنذار في مستوطنات غلاف قطاع غزة المحاصر، مساء الخميس، منها "سديروت"، "أفيفيم" والمجلس الاستيطاني "شعاري هنيغيف"، بعد إنذار كاذب، تسبب بتفعيل منظومة "القبة الحديدية".

وذكر جيش الاحتلال، في بيان مقتضب صدر عنه، دوي صافرات الإنذار، مضيفًا أن "التفاصيل قيد الفحص"، وأعلن لاحقاً أن صفارات الإنذار انطلقت بعد إنذار كاذب، وقال في بيانه لوسائل الإعلام: "تبيّن أن الحديث عن إنذار كاذب، لم تطلق النيران من غزة".

وأكدت وسائل الإعلام الإسرائيلية أنه تم تفعيل منظومة القبة الحديدة، وادعت في البداية أنه تم إطلاق أربع قذائف صاروخية من قطاع غزة المحاصر باتجاه المستوطنات الإسرائيلية المحيطة.

فيما نفت تقارير إطلاق صواريخ من قطاع غزة تجاه المستوطنات الإسرائيلية المحيطة، مشيرة إلى أن "نيران خفيفة قامت بتفعيل صواريخ منظومة القبة الحديدية".

وذكرت الطواقم الطبية التابعة لـ"نجمة داوود الحمراء" أنها قدمت العلاج لرجل وامرأة أُصيبا في طريقهم للملجأ عقب سماع صافرات الإنذار، فيما أُصيبت امرأة أخرى بـ"الهلع".

وأضافت أن دويّ صفارات الإنذار تزامن مع تنظيم مهرجان ثقافي تواجد فيه مئات المستوطنين في "سديروت".