الإبقاء على السياسة النقدية في اليابان

طوكيو- "القدس" دوت كوم- د ب أ- أعلن البنك المركزي الياباني، اليوم الخميس، الإبقاء على السياسة النقدية الحالية دون تغيير وهو ما جاء متفقا مع التوقعات السائدة، وذلك بعد ساعات من قرار مجلس الاحتياط الاتحادي البنك المركزي الأمريكي خفض سعر الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية أمس.

وذكر البنك المركزي الياباني أن مجلس السياسة النقدية صوت اليوم في ختام اجتماعه الدوري الذي استمر يومين بأغلبية 7 أعضاء مقابل عضوين لصالح استمرار سعر الفائدة عند مستوى سالب 0.1% على الحسابات الجارية للمؤسسات المالية لدى البنك المركزي.

وأضاف البنك المركزي أنه سيواصل شراء سندات الخزانة الحكومية ليظل سعر العائد على السندات ذات العشر سنوات في حدود صفر في المئة.

وأشار البنك إلى أنه سيعيد تقييم التطورات الاقتصادية ومعدلات التضخم خلال اجتماع مجلس السياسة النقدية المقبل في الشهر القادم، مع تحديث توقعاته للنشاط الاقتصادي وتطورات الأسعار. وأكد أنه لن يتردد في إقرار المزيد من تخفيف السياسة النقدية إذا لزم الأمر.

يذكر أن البنك المركزي الياباني كان قد أعلن تعهدا مماثلا عام 2016 عندما تزايدت المخاوف من تباطؤ الاقتصاد الصيني لكنه لم ينفذ هذه التعهدات، بحسب مارسيل تيليانت المحلل الاقتصادي في "كابيتال إيكونوميكس" للاستشارات الاقتصادية.