برلين تفتتح متحفًا جديدًا ينظر في المستقبل

برلين- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- افتتحت العاصمة الألمانية برلين متحفًا مخصصًا بالكامل للمستقبل وما يمكن أن يحمله، حيث يقدم للزوار نظرة تفاعلية للمسارات المتعددة التي يمكن للبشرية سلكها من منظور علمي.

وفي متحف "فيوتشريام" القريب من محطة القطار الرئيسية في العاصمة الألمانية، يتم تقديم المواضيع الثلاثة الرئيسية للطبيعة والبشرية والتكنولوجيا في معارض متنوعة عبر المبنى المقام على مساحة ثلاثة آلاف متر مربع.

وفي النفق التكنولوجي يواجه الزوار أسئلة ذات نهايات مفتوحة مثل ما التقنيات التي نريدها في حياتنا اليومية أو ما الذي يجب السماح للروبوتات فعله وما الذي يجب ألا يفعلوه؟

وبالنسبة للبشرية، يتم سؤال الزوار مواجهة العلاقة بين الاستهلاك والتغير المناخي، وفيما يتعلق بالطبيعة يمكن للزائر فرك كرة مصنوعة من الكريستال سوف تنظر في مستقبل الطاقة المتجددة.

وفي القبو يمكن للزوار الدخول في حوار من خلال شاشات ومنصات تفاعلية، مع مواضيع تجريبية مثل القيادة الذاتية وقواطع الليزر، والكثير من هذه المعارض مقامة بحيث يمكن للأطفال والبالغين الشباب استخدامها وفهمها.