وزير الاتصالات يؤكد على ضرورة تفعيل نقطة تبادل الانترنت الفلسطيني (pix)

رام الله -"القدس"دوت كوم- أكد د. اسحق سدر وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على ضرورة تناقل المحتوى الصادر محليا والمنتهي محليا داخل الحدود الفلسطينية دون الحاجة لنقله عبر المشغلين الحاليين بما يسهم بتطوير المحتوى المحلي وتخفيض التكاليف على الشركات وتحسين جودة الخدمة.

جاء ذلك خلال لقائه وطاقم الوزارة مع رئيس وأعضاء مجلس ادارة جمعية مجتمع الانترنت الفلسطيني يوم أمس الأحد بمقر الوزارة برام الله.

ورحب الوزير بضرورة وجود هذا الانجاز الفلسطيني على المستوى الاقليمي والدولي، وتفعيل دور الجمعية الرائد في نقطة تبادل الانترنت الفلسطيني (pix)، مشيرا الى أهمية اشراك عضوين من الجمعية في الفريق المشكل من مزودي خدمات الاتصالات من أجل تذليل العقبات الفنية والمالية والتنظيمية التي تحول دون ربط كافة مزودي خدمات الاتصالات والانترنت الفلسطينية.

وبحث د. سدر التعاون بين الوزارة والجمعية على المستوى الداخلي والخارجي، بما يشمل توضيح دور الجمعية على المستوى الداخلي والاقليمي والدولي في انشاء نقطة تبادل الانترنت الفلسطيني (pix) ) والحرص على استمراريتها.

واتفق الطرفان على مراجعة مسودة مذكرة التفاهم بين الجمعية والوزارة في أقرب وقت واشراك الجمعية للاستفادة من كافة مذكرات التفاهم التي وقعتها الوزارة مع اطراف أخرى، وعقد ورش عمل لتوضيح أهمية نقطة تبادل الانترنت الفلسطيني (pix) ، والمعيقات التي تواجهها .

وشجع الوزير على ربط نقطة تبادل الانترنت الفلسطيني (pix) ) مع نقاط تبادل الانترنت في الدول المجاورة وضرورة ربط كافة الشركات المزودة لخدمة الانترنت والجامعات والكليات والمعاهد في الضفة والقطاع بنقطة تبادل الانترنت الفلسطيني (pix) .

من جهتها استعرضت الجمعية دورها وانجازاتها في حوكمة قطاع الانترنت من بداية الألفية الحالية ودورها في المحافظة على استمرار وبقاء الشركات الصغيرة الناشئة من خلال ال (PIX) وتوفير عدد من الخدمات التي اسهمت في تخفيض التكاليف.