في اللحظات الأخيرة.. نتنياهو يستمر بحشد أصوات المستوطنين بتصريحاته حول السيادة بالضفة

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- يحاول زعيم حزب الليكود بنيامين نتنياهو، حصد أكبر عدد ممكن من الأصوات خاصةً في صفوف المستوطنين بالضفة الغربية وغلاف قطاع غزة، من خلال إطلاق تصريحات تتعلق بفرض السيادة على المستوطنات بالضفة وشن عملية عسكرية ضد حماس بالقطاع.

وفي آخر تصريحاته، قال نتنياهو صباح اليوم الإثنين، لإذاعة جيش الاحتلال إنه لن يقبل بأي خطة سلام تقتلع أي من المستوطنين في الضفة، مؤكدًا أنه سيعمل على تطبيق السيادة في مستوطنات كريات أربع والبؤر الاستيطانية في الخليل.

وظهر نتنياهو الليلة الماضية على قناة 13، ورد على سؤال بشأن تصريحات لليميني المتطرف بتسلئيل سمويرتش فيما إذا كان يستطيع أن يقول "لا" للرئيس الأميركي دونالد ترامب حول صفقة القرن، المقرر أن تنشر بعد الانتخابات الإسرائيلية التي ستجري غدًا.

وقال للقناة "قلت للأميركيين أننا لن نقبل أن يتم اقتلاعنا من هنا.. أنا متأكد من أنني سأقول للرئيس ترامب لا للخطة إذا كان يتعين علي ذلك".

وخلال الأيام الأخيرة كرر تصريحاته أن صفقة القرن تشمل فعليًا خطوة لتطبيق السيادة الإسرائيلية على مستوطنات الضفة، فيما سيعلن بنفسه تطبيق السيادة على مستوطنات غور الأردن وشمال البحر الميت عقب الانتخابات.