روسيا والصين يوسعان التعاون في التسوية لاستخدام العملتين الوطنيتين

موسكو- "القدس" دوت كوم- شينخوا- قال ممثل بارز في أكبر بنك في روسيا (بنك سبيربانك- Sberbank) إن الجانب الروسي مستعد لتوسيع استخدام العملتين الوطنيتين في تسوية التعاملات وكذلك لدفع التعاون في التجارة والاستثمار مع الشركاء الصينيين.

وأضاف اناتولي بوبوف، نائب رئيس مجلس إدارة البنك أعلاه، أن توسيع استخدام العملتين الوطنيتين في تسوية التعاملات الثنائية هو خطوة جوهرية للمزيد من تطوير العلاقات الثنائية بين روسيا والصين.

وفي ظل الوضع الدولي الراهن، يمكن لتسوية التعاملات التجارية وغيرها، بعملتي الروبل الروسي والرنمنبي الصيني، أن تضمن الاستقرار في هذه التعاملات عبر الحدود، في إطار التعاون التجاري والاقتصادي، حسب قوله.

في الوقت نفسه، فإن التقدم في هذا المجال، سيساعد أيضا على تحقيق الأهداف الاستراتيجية طويلة الأمد للتعاون الاقتصادي الروسي-الصيني، وتناغم الاستراتيجيات التنموية الوطنية، وزيادة الاستثمار المشترك لتشييد البنى التحتية الرئيسية.

وأكد على أن هذا التعاون "سيحقق الفائدة لكلا اقتصادي البلدين"، مضيفا "وسيكون بإمكانهما تلقي زخمًا حيويًا دافعًا جديدًا للتنمية".