نورويتش يصدم مانشستر سيتي بثلاثية ويعزز صدارة ليفربول للدوري الإنجليزي

لندن"القدس"دوت كوم - (د ب أ)- وجه نورويتش سيتي لطمة قوية إلى ضيفه مانشستر سيتي وألحق به الهزيمة الأولى في رحلة الدفاع عن لقبه في الدوري الإنجليزي لكرة القدم هذا الموسم بالتغلب عليه 3 / 2 السبت في المرحلة الخامسة من المسابقة.

واستعاد نورويتش اتزانه في المسابقة وحقق الفوز الثمين بعد هزيمتين متتاليتين في المسابقة وهو الفوز الثاني له مقابل ثلاث هزائم في الدوري الإنجليزي حتى الآن ليرفع رصيده إلى ست نقاط ويهرب بعيدا عن مؤخرة جدول المسابقة إلى المركز الثاني عشر.

وفي المقابل ، تجمد رصيد مانشستر سيتي حامل اللقب عند عشر نقاط لكنه ظل في المركز الثاني بفارق خمس نقاط خلف منافسه العنيد ليفربول أكبر المستفيدين من فوز نورويتش.

وأنهى نورويتش سيتي الشوط الأول لصالحه بهدفين سجلهما الاسكتلندي كيني ماكلين وتود كانتويل في الدقيقتين 18 و28 مقابل هدف سجله الأرجنتيني سيرخيو أجويرو في الدقيقة 45 .

وفي الشوط الثاني ، سجل الفنلندي الخطير تيمو بوكي هدف الاطمئنان لنورويتش سيتي في الدقيقة 50 فيما سجل رودريجو الهدف الثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 88 .

ورفع بوكي رصيده إلى ستة أهداف في المركز الثالث بقائمة هدافي المسابقة وبفارق هدف واحد خلف أجويرو والمهاجم الإنجليزي الشاب تامي أبراهام نجم تشيلسي.

وسجل المهاجم السنغالي الدولي ساديو ماني هدفين وأضاف زميله المصري محمد صلاح هدفا ليقودا ليفربول إلى قلب تأخره بهدف نظيف إلى فوز ثمين 3 / 1 على نيوكاسل السبت في افتتاح مباريات المرحلة الخامسة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

واستعاد كل من مانشستر يونايتد وتشيلسي وتوتنهام نغمة الانتصارات في المسابقة بفوز الأول على ليستر سيتي 1 / صفر والثاني على مضيفه وولفرهامبتون 5 / 2 والثالث على كريستال بالاس 4 / صفر.

كما شهدت نفس المرحلة تعادل برايتون مع بيرنلي 1 / 1 وفوز ساوثهمبتون على مضيفه شيفيلد يونايتد 1 / صفر.

على استاد "آنفيلد" ، واصل ليفربول انطلاقته الرائعة في المسابقة هذا الموسم وحافظ على العلامة الكاملة حتى الآن بتحقيق الفوز الخامس على التوالي ليرفع رصيده إلى 15 نقطة في صدارة جدول المسابقة فيما تجمد رصيد نيوكاسل عتد أربع نقاط بعدما مني بالهزيمة الثالثة له في خمس مباريات خاضها بالمسابقة حتى الآن ليتراجع إلى المركز السادس عشر مؤقتا.

وحاول نيوكاسل توجيه صدمة إلى مضيفه لاسيما وأنه لم يحقق أي فوز على ليفربول في آخر 23 مباراة بينهما على استاد "آنفيلد" ، ولكن ليفربول رد بقوة وحقق الفوز ليمدد رقمه القياسي ويحقق الفوز الرابع عشر له على التوالي لليفربول في الدوري الإنجليزي ومن بينها الفوز في آخر تسع مباريات للفريق في المسابقة الموسم الماضي.

كما مدد ليفربول مسلسل المباريات التي حافظ فيها على سجله خاليا من الهزائم في الدوري الإنجليزي على استاد آنفيلد إلى 43 مباراة متتالية.

وبادر نيوكاسل بهز الشباك عن طريق اللاعب الهولندي ويترو فيليمز في الدقيقة السابعة ورد ليفربول بهدفين لساديو ماني في الدقيقتين 28 و40 لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول.

وفي الشوط الثاني ، سجل صلاح هدفا رائعا في الدقيقة 72 ليؤكد به فوز ليفربول وانفراده بصدارة جدول المسابقة.

وعلى استاد "أولد ترافورد" في مانشستر ، انتزع مانشستر يونايتد فوزا ثمينا على ليستر سيتي بهدف نظيف سجله ماركوس راشفورد من ضربة جزاء في الدقيقة الثامنة.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى ثماني نقاط لينتزع المركز الرابع مؤقتا وتجمد رصيد ليستر سيتي عند ثماني نقاط بعدما مني بالهزيمة الأولى له هذا الموسم.

وسجل المهاجم الإنجليزي الشاب تامي أبراهام 21/ عاما/ ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود تشيلسي إلى الفوز الكبير 4 / 1 على مضيفه وولفرهامبتون ليرفع تشيلسي رصيده إلى ثماني نقاط وتجمد رصيد وولفرهامبتون عند ثلاث نقاط.

وتقدم تشيلسي بأربعة أهداف سجلها فيكايو تيموري في الدقيقة 31 وأبراهام في الدقائق 34 و41 و55 قبل أن يحرز رومان ساسي وباتريك كوتروني هدفي أصحاب الأرض في الدقيقتين 70 و85 فيما اختتم تشيلسي أهداف اللقاء عن طريق ماسون مونت في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وعلى استاد توتنهام ، سجل المهاجم الكوري الجنوبي هيونج مين سون هدفين في الدقيقتين العاشرة و23 واهتزت شباك كريستال بالاس بهدف من النيران الصديقة أحرزه باتريك فان انهولت عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 21 وأضاف الأرجنتيني إيريك لاميلا الهدف الرابع لتوتنهام في الدقيقة 42 ليحسم الفريق المباراة تماما في الشوط الأول.

ورفع توتنهام رصيده إلى ثماني نقاط وتجمد رصيد كريستال بالاس عند سبع نقاط.