افتتاح معرض جديد بمنزل الموسيقار شومان تكريما له ولزوجته

لايبسيج -"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- كرمت مدينة لايبسيج شرقي ألمانيا عازفة البيانو كلارا شومان من خلال افتتاح معرض جديد وموسع ودائم لها بالمدينة.

افتتح المعرض بمناسبة مرور 200 عام على مولد الفنانة بمدينة المعارض لايبسيج.

وقالت وزيرة الفنون بولاية سكسونيا إيفا ماريا شتانجه بمناسبة الافتتاح: "لقد منحت كلارا شومان عازفة البيانو الناجحة والمؤلفة الموسيقية والأم لثمانية أطفال ورفيقة الموسيقار روبرت شومان تقديرا أقل بكثير من زوجها، وحتى اليوم يظل موضوع إهمال النساء قضية موجودة في السياسة الثقافية في بلادنا".

يلقي المعرض الدائم الذي يحمل شعار "تجربة زواج فنية" ضوءا على حياة المؤلف الموسيقي روبرت شومان وزوجته ويعرض حياة الزوجين خلال إقامتهما في مسكنهما المشترك، كما يبين ظروف العمل وظروف الحياة المختلفة لكلا الفنانين.

أضافت شتانجه أن متحف شومان سيصبح الآن "متحفا لزوجين" بما يتضمن من تاريخ إبداع وتحرر فريد.

كانت كلارا شومان (-1819 1896) ، المولودة في أسرة تسمى فيك نجما لامعا أثناء حياتها، حيث بدأت في سن التاسعة تقديم أولى حفلاتها الموسيقية.

تزوجت كلارا شومان المؤلف الموسيقي الشهير روبرت شومان عام 1840.

تم دعم المعرض الدائم للزوجين شومان بمبلغ يناهز 640 ألف يورو.