الهدمي: الشروع بإعداد خطة عنقود العاصمة التنموي

القدس-"القدس" دوت كوم- زكي أبو الحلاوة- أعلن وزير شؤون القدس فادي الهدمي أن وزارة شؤون القدس، وبتوجيهات من الرئيس ورئيس الوزراء، بدأت بإعداد خطة عنقود العاصمة التنموي في مدينة القدس، التي ستتمحور حول قطاعات الإسكان والسياحة والصحة والتعليم في المدينة.

وأكّد الهدمي، خلال استقباله الخميس الرئيس الجديد لقسم التعاون في مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي السيد جيرارد كراوس والوفد المرافق له، ضرورة إشراك المجتمع المحلي في إعداد هذه الخطة، حيث إنّ هذه الخطوة تساعد في تحديد الأولويات التنموية للمدينة.

وذكر الهدمي، في هذا الصدد، أن وزارة شؤون القدس عملت خلال الأشهر القليلة الماضية على تنظيم العديد من اللقاءات المجتمعية مع مختلف القطاعات توطئة لإعداد الخطة.

وأشار وزير شؤون القدس إلى أن إعداد هذه الخطة يأتي في إطار برنامج الحكومة الفلسطينية المتمثل بمبدأ العناقيد التنموية كالعنقود الزراعي في قلقيلية والعنقود الصناعي في نابلس وغيرها.

وطرح الهدمي على الضيف الأوروبي التوجهات الفلسطينية بهذا الشأن، مستعرضاً الهجمة الإسرائيلية الشرسة التي تتعرض لها مدينة القدس.

وأشاد بالموقف السياسي للاتحاد الأوروبي من القضية الفلسطينية والمستند إلى قرارات الشرعية الدولية وتمسكه بحل الدولتين ورفضه تغيير الوضع القانوني في مدينة القدس ومعارضته الشديدة للاستيطان الاستعماري في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ودعا إلى مزيد من الضغط والدعم على المستوى الدولي لإحقاق الحقوق الفلسطينية المشروعة والمتمثلة بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967.

بدوره، أكد كراوس موقف الإتحاد الأوروربي الثابت والمتمثل باعتبار حل الدولتين هو الحل الوحيد القابل للحياة وباعتبار القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة.

وشدد على أهمية الفكر التنموي وعلى ضرورة تعزيز دور الشباب في المجتمع.

وانتهى اللقاء بتأكيد الطرفين على ضرورة عقد اجتماعات دورية، والعمل على تعزيز التعاون والتنسيق المشترك.