عودة مجرم ضمن قائمة أكثر 100 مجرم صيني هارب

بكين-"القدس"دوت كوم-(شينخوا)- ذكر مصدر رسميأن هوانغ بينغ، أحد أكثر المطلوبين الهاربين الصينيين للكسب غير المشروع، عاد إلى الصين وسلم نفسه إلى الشرطة بعد 5 سنوات من هروبه لخارج البلاد.

وحسب بيان من المكتب المسؤول عن استعادة المجرمين الهاربين خارج البلاد والأصول المنهوبة التابع للفريق المركزي لتنسيق مكافحة الفساد، كان هوانغ متعاونا في عودة مكاسبه غير المشروعة.

وذكر البيان أن هوانغ المدير العام سابقا لشركة مملوكة للدولة في مقاطعة قوانغدونغ بجنوبي الصين، يشتبه في تلقيه رشاوى.

وهرب هوانغ لخارج البلاد في مايو عام 2014. حيث أطلقت نيابة في مدينة شانتو بمقاطعة قوانغدونغ تحقيقا في قضيته في نوفمبر عام 2014، وصدر بحقه "مذكرة حمراء" من الإنتربول في ابريل عام 2015. وتم تحويل قضيته إلى سلطات الرقابة المحلية في مدينة شانتو عام 2018.

ويعد هوانغ الشخصية الـ 60 على قائمة أعلى 100 مجرم هارب بالصين الصادر بحقهم مذكرات حمراء من الإنتربول للقبض عليهم دوليا.

وقال البيان إن عودته تظهر عزم الصين على تعقب الهاربين، متعهدا بعدم التوقف في ملاحقة المشتبه بهم المتورطين في الفساد.