وزير داخلية تركيا: لا نية حاليا لعزل رئيس بلدية إسطنبول

أنقرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- صرح وزير الداخلية التركي سليمان صويلو بأنه لا توجد حاليًا خطط لعزل رئيس بلدية إسطنبول المعارض أكرم إمام أوغلو.

جاء هذا في مقابلة تليفزيونية مع محطة "سي إن إن تورك" اليوم الأحد، في مسعى من الوزير لتوضيح تصريحات سابقة بدت أنها تشير إلى أن الحكوم المركزية تعتزم عزل إمام أوغلو ورئيس بلدية أنقرة منصور ياواش.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن صويلو القول في المقابلة اليوم إن تصريحاته السابق اقتُطعت من سياقها وأنه لا توجد خطة لعزل رئيسي البلديتين، إلا أنه دافع في الوقت نفسه عن قرار الحكومة بعزل العشرات من رؤساء البلديات المنتخبين في بلدات ومدن في جنوب شرق البلاد لأسباب أمنية. وتجدر الإشارة إلى أن مناطق جنوب شرقي تركيا تقطنها أغلبية كردية.

وأشار صويلو إلى أن المسؤولين الذين جرى عزلهم مؤخرا يواجهون اتهاما بالتعاون مع منظمة "حزب العمال الكردستاني" الانفصالية المسلحة، وه مصنفة كمنظمة إرهابية لدى كل من تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وكان إمام أوغلو زار ديار بكر مؤخرًا وطالب برفع "الظلم" على خلفية إقال عدد من رؤساء البديات.