مسؤول حكومي يمني: لم تُعقد أي محادثات حتى الآن مع "الانتقالي" في جدة

صنعاء- "القدس" دوت كوم- (شينخوا)- قال مسؤول حكومي يمني، السبت، إنه لم تُعقد أي محادثات حتى الآن بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي (المطالب بالانفصال) في مدينة جدة السعودية.

وأوضح المصدر لوكالة (شينخوا) أن وفداً من الحكومة يتواجد في مدينة جدة السعودية، وعقد لقاءات مع الجانب السعودي فقط.

وأضاف (مُفضلاً عدم ذكر هويته) أن الوفد الحكومي "لم يُجر أي محادثات مع ممثلي ما يسمى المجلس الانتقالي".

وأكد أنه "لم تعقد أي محادثات لا مباشرة ولا منفصلة حتى الان" مع الانتقالي.

وأوضح المصدر أن الحكومة متمسكة بدعوة المملكة العربية السعودية بتسيلم المقرات الحكومية الخدمية والأمنية والعسكرية من قبل ما يسمى الانتقالي، وهو شرط أساسي قبل أي حوار.

والثلاثاء الماضي، وصل وفد من المجلس الانتقالي الجنوبي إلى مدينة جدة السعودية.

والخميس الماضي، عبرت السعودية "عن رفضها التام للتصعيد الأخير والمسار الذي اتجهت إليه الأحداث"، في المحافظات الجنوبية اليمنية.

وأكدت المملكة ضرورة استعادة معسكرات ومقرات مؤسسات الدولة العسكرية والمدنية للحكومة الشرعية، وأن تنخرط الأطراف التي نشب بينها النزاع والحكومة الشرعية في حوار جدة بالمملكة بشكل (فوري) ودون تأخير.

وسيطرت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المطالب بالانفصال الشهر الماضي على مدينة عدن، التي كانت تخذها الحكومة اليمنية مقرا لها، وكذا على أهم مدن محافظتي أبين ولحج.