أونروا: نبذل جهودا لتجديد تفويض عملنا لثلاثة أعوام مقبلة في الأمم المتحدة

رام الله- "القدس" دوت كوم- شينخوا- أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، اليوم السبت، أنها تبذل جهودا لتجديد تفويض عملها لثلاثة أعوام مقبلة في الأمم المتحدة.

وقال المتحدث باسم أونروا سامي مشعشع، في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين، إن الوكالة "تعمل بالتعاون مع الدبلوماسية الفلسطينية والأردنية وجامعة الدول العربية لحشد الدعم السياسي والمالي وتجديد تفويض عملها خلال الأعوام الثلاثة المقبلة في الأمم المتحدة".

واعتبر مشعشع أن "الجهود مهمة في هذا الوقت للحفاظ على الوكالة لتقديم خدماتها للاجئين، معربا عن أمله أن يصار إلى التجديد وبقاء ولاية الوكالة وتعريف اللاجئ والأعداد كما هي".

ومن المقرر التصويت على تجديد ولاية أونروا خلال الاجتماعات السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 74 في نيويورك المقررة الشهر المقبل، ويتخللها كذلك اجتماعات للجهات المانحة للوكالة الدولية.

وأكد المتحدث باسم أونروا، التزام الوكالة بالتعاون مع لجنة التحقيق الأممية المكلفة بخصوص تهم الفساد داخل أونروا، داعيا إلى الفصل بين الفساد في الوكالة وتفويض عملها الذي تستغله بعض الدول لأهداف سياسية.

وأشار مشعشع إلى أن "محاولات إدخال تعديلات على نص تجديد الولاية عبر تعريف اللاجئ الفلسطيني وأعداد اللاجئين الفلسطينيين، معتبرا إياه "فاشلة ولن تنجح".

وأعلن المتحدث باسم أونروا، أن الوكالة قلصت عجزها المالي لهذا العام من 150 مليون دولار إلى 120 ضمن الميزانية البالغة مليار و200 مليون دولار، لافتا إلى أن الوكالة نجحت في إفتتاح العام الدراسي لهذا العام والاستمرار في تقديم خدماتها في مناطق عملياتها الخمس بالرغم من "محاولات تصفيتها".

وتأسست أونروا بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة العام 1949 لخدمة حوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين المسجلين لديها في مناطقها الخمس وهي الأردن، وسوريا، ولبنان والضفة الغربية، وقطاع غزة.

وتشتمل خدمات أونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير.