منظمة بريطانية تمنح "وسام الاستحقاق" لكلب أنقذ الرئيس الأمريكي السابق أوباما

رام الله-"القدس"دوت كوم- تعتزم منظمة خيرية بريطانية معنية برعاية الحيوانات تكريم كلب أمريكي منع متسللا إلى البيت الأبيض من الوصول إلى الرئيس وقتها باراك أوباما، بمنحه "وسام الاستحقاق" في أوكتوبر المقبل.

وأشارت المنظمة إلى أن الكلب وبحصوله على الوسام، الذي يعادل "وسام الإمبراطورية البريطانية"، سيكون أول حيوان أجنبي يحصل على الجائزة من بريطانيا.

والكلب الذي يدعى هوريكين وصِف بأنه "بطل"، وذلك بعدما تغلب على رجل قفز من فوق سياج البيت الأبيض في أكتوبر عام 2014، وطرحه أرضا ليعتقله بعد ذلك أفراد الأمن من جهاز الخدمة السرية.

ويقول الضابط مارشال ميرارشي الذي كان مسؤولا عن الكلب هوريكين لمدة 4 سنوات، إنه "من نوع مالينو البلجيكي، وهو محب للعمل".

وتعرض الكلب هوريكين للكمات وضربات من المتسلل بشكل متكرر، حتى قبض بفكيه على ذراع المهاجم، رغم الإصابات التي لحقت به حينها، والتي أدت إلى خروجه من الخدمة عام 2016.

وقالت مديرة المنظمة جان ماكلوغلين، في بيان: "كان لديه مهنة متميزة في جهاز الاستخبارات الأمريكية، وتخطى أمر الخدمة عندما حاول أحد المتطفلين الوصول إلى البيت الأبيض، ورغم تعرضه لاعتداء عنيف لم يتراجع أبدا عن أداء واجبه".