غزة: وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام

غزة- "القدس" دوت كوم- نظمت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى وحركة الجهاد الإسلامي صباح اليوم الأحد، وقفة تضامنية مع الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام رفضًا لاعتقالهم الإداري.

ويضرب كل من الأسير سلطان خلف منذ 46 يومًا والأسير القيادي طارق قعدان المضرب منذ 32 يومًا، والأسير ناصر الجدع منذ 25 يومًا والأسير ثائر حمدان منذ 21 يومًا.

وتم تنظيم الوقفة أمام برج شوا وحصري وسط غزة.

وقال خضر حبيب القيادي في الجهاد الإسلامي خلال كلمة له "إن أسرانا البواسل في سجون الاحتلال يسطرون أروع ملاحم الصمود والتحدي لعنجهية الاحتلال الذي يمارس كافة أساليب الضغط والتعذيب والحرمان بحق أسرانا الأبطال لثنيهم عن إضرابهم المفتوح عن الطعام، رغم التدهور المستمر لحالتهم الصحية الصعبة".

وأضاف "أن سلطات الاحتلال الصهيوني تتعمد سياسة الإهمال الطبي بحق الأسرى المضربين عن الطعام وكذلك الأسير المريض بسام السايح المحكوم بالمؤبد، والذي يعتبر من أخطر الحالات المرضية داخل السجون، والذي يدخل مرحلة الموت البطيء بعد توقف رئته اليمنى وعضلة القلب بنسبة كبيرة".

وحمل حبيب الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير السايح والأسرى المضربين عن الطعام الذين تزداد أوضاعهم الصحية سوءًا يومًا بعد يوم، مشددًا على أن الشعب الفلسطيني ومقاومته لن تقف مكتوفة الأيدي حال حدوث أي خطر لحياة الأسرى.

وطالب المؤسسات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان بالوقوف في وجه هذه السياسات العنصرية الإسرائيلية لإنقاذ حياة الأسرى قبل فوات الآوان.

70e4edd6-15dd-49e5-9e20-77d81ee99eb7

dc311763-63bf-4220-887d-28b22d888c64