قطر تبلغ إسرائيل بخفض تمويلها لوقود كهرباء غزة

غزة - "القدس" دوت كوم - ألغت السلطات الإسرائيلية اليوم الاحد، تقليص كميات الوقود الخاصة بتشغيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة في قطاع غزة بعد أسبوع من التقليص بسبب التوتر الميداني.

وقال مصدر في لجنة الرئاسة لإدخال البضائع إلى غزة، لوكالة أنباء (شينخوا)، إنه سيتم اليوم ضخ 600 إلى 700 ألف لتر من الوقود الصناعي لصالح تشغيل محطة توليد كهرباء غزة.

وسبق أن أعلنت دولة قطر في شهر نوفمبر الماضي، عن تبرعها بمبلغ 60 مليون دولار لشراء وقود محطة الكهرباء في غزة لمدة 6 أشهر، بواقع 10 ملايين دولار شهريا، ثم قررت في وقت لاحق تمديد دعمها حتى نهاية العام الجاري. الا انه قالت وسائل اعلام اسرائيلية، صباح اليوم الأحد، أن قطر أبلغت إسرائيل أنها بصدد خفض تمويلها للوقود الذي يتم توريده لصالح محطة كهرباء غزة. بحيث ان قطر ستمول فقط نصف الكمية التي كانت تعمل على تمويلها منذ عدة أشهر وكان من المقرر أن تستمر بذلك حتى نهاية العام الجاري.

وتأتي هذه الخطوة من جانب قطر بدون تنسيق مسبق مع إسرائيل والفلسطينيين وحتى الأمم المتحدة التي تشارك في رعاية تثبيت تفاهمات الهدوء. بحسب ما اورده الاعلام الاسرائيلي.

وكانت شركة توزيع الكهرباء في محافظات قطاع غزة قالت انه في أعقاب تقليص كميات الوقود الأربعاء الماضي، "فإن الشركة بدأت بالعمل على جدول 8 ساعات وصل مقابل 8 قطع مع نسبة عجز تصل ما بين ساعتين ونصف إلى ثلاث ساعات، وذلك بعد إطفاء مولد من أصل ثلاثة في محطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع".