المغرب يوقف إسرائيليا متهما بالتورط في قضايا إجرامية

الرباط-"القدس"دوت كوم- أوقف الأمن المغربي، الجمعة الماضية، مواطنا أجنبيا يتم البحث عنه من جانب المنظمة الدولية للشرطة الجنائية "أنتربول" يحمل جواز السفر الإسرائيلي يبلغ من العمر 52 عاما للاشتباه في ارتباطه بالشبكة الإجرامية المتورطة في تزوير سندات الهوية وجوازات السفر المغربية والتي تم تفكيكها شهر آذار الماضي .

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني بالمغرب، في بيان اليوم الإثنين، "تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، استخبارات داخلية، من توقيف المشتبه فيه يوم الجمعة الماضية".

وأوضحت المديرية أنه "حسب المعلومات الأولية للبحث، فإن المشتبه فيه كان قد تمكن من الحصول على بطاقة تعريف وطنية وجواز سفر مغربي باستخدام وثائق مزورة، مستفيدا من الطرق الاحتيالية التي كانت تعتمدها الشبكة الإجرامية التي تم تفكيكها".

وأشارت إلى أنه " بعد عملية البحث ظهر اسم الأجنبي الموقوف بقاعدة بيانات المنظمة الدولية للشرطة الجنائية "أنتربول"، وأوضحت هذه البيانات أنه يشكل موضوع بحث دولي بموجب نشرة حمراء صادرة عن الأنتربول بتاريخ 17 يناير 2019 ، وذلك للاشتباه في تورطه في اقتراف جريمة قتل ومحاولة القتل العمد في إطار تصفية الحسابات بين شبكات الإجرام المنظم".