"إسرائيل" قتلى هجوم سوريا تدربوا في إيران على تسيير طائرات متفجرة

رام الله - "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- ادعى ناطق عسكري إسرائيلي، صباح اليوم الإثنين، أن العنصرين اللذان قتلا خلال الهجوم الذي نفذ مساء السبت، ضد خلية ادعى أنها خططت لهجوم بطائرات مسيرة انطلاقًا من سوريا، تلقيا تدريبات في إيران.

وبحسب الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، فإن القتيلان هما "حسن زبيب" و "ياسر ضاهر" من حزب الله، سافرا مرات عدة إلى إيران في السنوات الأخيرة، وتلقيا تدريبات خاصة من قبل فيلق القدس الإيراني لتفعيل وتسيير طائرات بدون طيار تحمل متفجرات.

ونشر جيش الاحتلال عدة صور لعناصر الحزب اللبناني، وهما على متن الطائرة خلال توجههم إلى إيران، مشيرًا إلى أن الطائرة تتبع لشركة "ماهان إير" الإيرانية.

وقال إن أولئك الأفراد نشطوا في الأسابيع الأخيرة تحت قيادة "الميليشيات الشيعية" بقيادة قاسم سليماني لتنفيذ هجمات باستخدام طائرات "انتحارية" مسيرة عن بعد ضد أهداف "إسرائيلية."

وبث الجيش الإسرائيلي أمس فيديو، نسبه لخلية مكونة من 4 أفراد كانوا في طريقهم لإطلاق طائرات بدون طيار من منطقة الجولان، يوم الخميس الماضي، قبل أن يتم التشويش عليهم ومنعهم من تنفيذ الهجوم.