أبو ردينة: شطب الخارجية الأميركية لإسم فلسطين إنحدار غير مسبوق

رام الله-"القدس"دوت كوم- قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن شطب وزارة الخارجية الأميركية، فلسطين من قائمة دول المنطقة هو انحدار غير مسبوق في سياستها الخارجية.

وأشار أبو ردينة، في بيان صحفي، مساء اليوم الأحد، إلى أن الخطوة الأميركية تأتي في سياق مسلسل المحاولات اليائسة لشطب القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني، بدءا بوقف استخدام "الأراضي الفلسطينية" ومرورا بوقف استخدام مصطلح "الأراضي المحتلة" وصولا إلى هذه الخطوة المستهجنة والمدانة والمرفوضة.

وقال إن إقدام الإدارة الأميركية على هذه الخطوة يؤكد من جديد على أن هذه الإدارة ليست فقط منحازة للاحتلال الإسرائيلي وإنما تتساوق بالكامل مع مخططات اليمين الإسرائيلي المتطرف، مضيفا أن هذه الخطوة تعكس مضمون ما تسمى بصفقة القرن الأميركية.