قصف جوي يستهدف سيارتين للحشد الشعبي غرب العراق

بغداد-"القدس"دوت كوم- أفاد مسؤول محلي في محافظة الانبار غربي العراق، اليوم الأحد، بتعرض سيارتين تابعتين لأحد فصائل الحشد الشعبي لقصف شنته طائرة مجهولة، جنوب مدينة القائم، ما أدى الى سقوط قتلى.

وقال، أحمد الدليمي، المسؤول الاداري لمنطقة القائم على الحدود العراقية السورية، إن طائرة مجهولة قصفت، مساء اليوم، سيارتين تابعتين لأحد فصائل الحشد الشعبي بالقرب من حقل "عكاز" الغازي جنوب مدينة القائم.

وأضاف أن القصف أسفر عن تدمير السيارتين ومقتل من كان بداخلهما من أفراد الحشد، دون تحديد عددهم.

وأشار الدليمي إلى أنه "لا تتوفر حتى الان أي معلومات عن الطائرة التي قامت بقصف قوات الحشد الشعبي، كما لم تتوفر معلومات عن اعداد الضحايا حتى الآن".

وتعرضت معسكرات وقواعد عسكرية تابعة لقوات الحشد خلال الفترة القليلة الماضية الى تفجيرات وعمليات قصف من طائرات مجهولة.

وحملت هيئة الحشد الشعبي، الأربعاء الماضي، الولايات المتحدة الأمريكية، مسؤولية استهداف مقار قواتها في العراق، متهمة واشنطن بإدخال طائرات مسيرة إسرائيلية للعمل ضمن أسطولها في البلاد.