حميد يبحث آليات وسبل حل أزمة المياه في منطقة بيت تعمر

بيت لحم-"القدس"دوت كوم- نجيب فراج -بحث محافظ محافظة بيت لحم، اللواء كامل حميد، أوضاع بلدة بيت تعمر بكافة تجمعاتها على مختلف الاصعدة وأبرزها آليات وسبل حل إشكالية أزمة المياه في المنطقة، مشددا على ضرورة حل أي إشكالية من خلال عمل قانوني ومهني عبر المجلس المحلي باعتباره الجهة المسؤولة عن هذه الخدمات بكافة اشكالها.

وجاء قرار المحافظ حميد، خلال اجتماعه مع رئيس مجلس بيت تعمر، مبارك زواهرة، وصابر حميدان ممثلا عن مجلس الخدمات المشتركة للريف الشرقي، وشريف السويطي ممثلا لمديرية الحكم المحلي، وحسن بريجية مدير مكتب هئية مكافحة الجدار والاستيطان، كما حضر الاجتماع محمد عبيد الله مسؤول ملف الحكم المحلي بالمحافظة، ويوسف العمور منسق المجلس التنفيذي.

وقدم رئيس مجلس بيت تعمر شرحا عن عمل المجلس وجهوده من أجل تقديم أفضل الخدمات للمواطنين على أكثر من صعيد، أهمها خدمات المياه والنظافة وكافة الخدمات الأخرى، إلى جانب سعي المجلس للتواصل مع جهات رسمية فلسطينية ومؤسسات مانحة لتعزيز الخدمات وتقديم أفضلها للمواطن.

بدوره ثمن صابر حميدان، جهود المجلس المحلي لبيت تعمر مشددا على تواصل وتعاون مجلس الخدمات المشتركة للريف الشرقي مع بيت تعمر، موضحا أهمية العمل بشكل تعاوني وقانوني.

وأشار حسن بريجية، إلى أهمية العمل بشكل موحد من أجل تعزيز العمل الخدماتي لبيت تعمر وجب الذيب، مشيرا إلى الجهد والعمل الذي بذلته هئية مقاومة الجدار منذ سنوات من أجل تعزيز صمود المواطنين في هذه المناطق حيث قدمت الهيئة العديد من الخدمات على أكثر من صعيد.

من جهته تحدث شريف السويطي عن تعاون مجلس محلي بيت تعمر مع المديرية مثمنا جهود وعمل المجلس كما اشار إلى أن المديرية تتابع العمل مع كافة الهيئات المحلية ومنها بيت تعمر .