بومبيو يدعو الحريري " ضرورة تجنب أي تصعيد" بعد سقوط طائرتي استطلاع إسرائيليتين

بيروت- "القدس" دوت كوم- دعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري الى "ضرورة تجنب أي تصعيد" بعد سقوط طائرتين إسرائيليتين من دون طيار في ضاحية بيروت الجنوبية فجر اليوم (الأحد).

وذكرت "الوكالة الوطنية للاعلام" اللبنانية الرسمية أن الحريري تلقى اتصالا هاتفيا اليوم من بومبيو الذي أكد "ضرورة تجنب أي تصعيد والعمل مع كافة الأطراف المعنية لمنع أي شكل من أشكال التدهور".

وأعلن الجيش اللبناني وحزب الله في وقت سابق اليوم أن طائرة استطلاع إسرائيلية سقطت، وانفجرت أخرى فجراً في ضاحية بيروت الجنوبية معقل الحزب.

وتسبب سقوط الطائرتين في وقوع "أضرار جسيمة" بمبنى المركز الإعلامي لحزب الله وإصابة ثلاثة بجروح طفيفة داخله، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية.

وجرى خلال الاتصال بين الحريري وبومبيو "عرض لتطورات الساعات الأخيرة على الساحتين اللبنانية والاقليمية"، بحسب الوكالة اللبنانية الرسمية.

وشدد الحريري من جانبه على "التزام لبنان موجبات القرارات الدولية لاسيما القرار 1701"، منبهاً الى "مخاطر استمرار الخروقات الاسرائيلية لهذا القرار وللسيادة اللبنانية ووجوب العمل على وقف هذه الخروقات".

وشكر الحريري الوزير الأمريكي على اتصاله مؤكدا "بذل كل الجهود من الجانب اللبناني لضبط النفس والعمل على تخفيف حدة التوتر".

من جهة ثانية وصف وزير الدفاع اللبناني الياس بو صعب "الاعتداء" الاسرائيلي على الضاحية الجنوبية لبيروت فجر اليوم بأنه "الخرق الأخطر للقرار 1701 منذ العام 2006 كونه مس بأمن المدنيين، وشكل خطرا على الملاحة الجوية".

وأنهى القرار 1701 حربا اندلعت بين إسرائيل وحزب الله في عام 2006.

ودعا بو صعب في بيان صدر عن مكتبه "المجتمع الدولي إلى عدم السكوت عن هذه السابقة الخطرة التي لا تشكل انتهاكا لسيادة لبنان فحسب بل للقرارات الصادرة عن مجلس الأمن الدولي أيضا".