عشراوي تطلع برلمانياً سويدياً على التطورات السياسية وتصاعد الانتهاكات الإسرائيلية

رام الله- "القدس" دوت كوم ـ بحثت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي، مع عضو البرلمان السويدي عن الحزب الديمقراطي الاجتماعي الديني توماس هامربيرج، آخر التطورات السياسية والانتهاكات الإسرائيلية على الأرض، والانحياز الأميركي المطلق لدولة الاحتلال.

وأشادت عشراوي في لقاء، عقد السبت، بالعلاقات التاريخية والمميزة التي تربط البلدين والشعبين الفلسطيني والسويدي، معربة عن تقديرها لمواقف السويد الداعمة للقضية الفلسطينية العادلة، بما فيها حق الشعب الفلسطيني، بالحرية والاستقلال وتقرير المصير، معبرة عن امتنانها العميق لالتزام السويد الراسخ والدائم بدعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وقالت: يتوجب على المجتمع الدولي العمل على حماية وكالة "الأونروا" والوقوف عند التزاماته تجاهها ومواجهة السياسات الأميركية والإسرائيلية الهادفة إلى إنهائها وإسقاط حق اللاجئين بالعودة.

وجرت مناقشة آخر التطورات العالمية والإقليمية والمحلية، بما في ذلك الجرائم الإسرائيلية وفرض إسرائيل وقائع جديدة على الأرض بمواصلتها لسياساتها الاستعمارية الإحلالية القائمة على التطهير العرقي والتهجير القسري والفصل العنصري.

وشددت على أهمية التدخل الدولي المشترك والعمل على جميع المستويات لحماية القضية الفلسطينية من الهجمة الشعبوية والعنصرية الهادفة لتصفيتها.

كما تم بحث الوضع الفلسطيني الداخلي، إضافة الى مناقشة آليات التعاون المشترك وسبل تطوير العلاقات في جميع المجالات.