حماس تبارك عملية "دوليف"

غزة - "القدس" دوت كوم - باركت حركة حماس، اليوم الجمعة، عملية تفجير عبوة ناسفة قرب مستوطنة دوليف غرب رام الله، وأدت لمقتل مستوطنة وإصابة والدها وشقيقها.

وأكدت الحركة في بيان صحفي، أن الضفة لن تهدأ وستواصل مقاومتها رغم القتل والاعتقال والانتهاكات، ورأت أن "عملية اليوم تدلل على أن شعبنا لن يعدم وسائل المقاومة".

وأضافت "المقاومة اليوم في الضفة الأبية تلبي نداء الأقصى، رافعة شعار نصرته والذود عن حماه في ظل ما يتعرض له من عدوان ممنهج، وإن العملية المباركة اليوم والتي وافقت الذكرى الـ50 لإحراق المسجد الأقصى؛ جاءت لتؤكد على أن شعبنا ما نسي ولن ينس يوما أقصاه مهما بلغت التضحيات".

وتابعت "إن جرائم الاحتلال وعنجهيته بحق شعبنا وأرضنا ومقدساتنا لن تمر دون حساب، فما زال في جعبة مقاومتنا الكثير، وإن الدماء التي طهرت ثرى الوطن ستنبت زهر التحرير يوما ما، وعلى المحتل أخذ العبر والدروس من تاريخ شعبنا المقاوم".