حوارات كروية مقدسية عائلية يومية على أرض برج اللقلق

القدس"القدس"دوت كوم -بعد القرار الجائر من قبل وزير الامن الداخلي بإيقاف دوري العائلات المقدسية وعدم السماح بلعب المباريات الخاصة بالدوري على جميع ملاعب مدينة القدس، قررت العائلات المقدسية مواصلات مشوار دوري العائلات على طريقتها الخاصة فباتت تنظم المباريات الودية اليومية على ارض جمعية برج اللقلق المجتمعي وعلى جميع ملاعب القدس بالتواصل الفردي ما بين العائلات وحجز ارض ملعب برج اللقلق لاجراء المنافسات بحضور المشجعين من ابناء العائلات.

ونظم لقاء وحوار كروي اخوي ما بين عائلتي زاهدة وادكيدك وفي اليوم التالي بين عائلتي السلايمة والنتشة وتستمر الحجوزات من قبل العائلات بشكل يومي لتأكيد التحامها والتزامها مع الفكرة ومع جمعية برج اللقلق المجتمعي.

وحول هذه الفعاليات والمباريات اكد ناصر السلايمة في كلمة له قبل افتتاح اللقاء الودي ما بين عائلة السلايمة وعائلة النتشة بأن اللقاء الودي هو لتعزيز الترابط والمحبة والاخوة ما بين العائلات المقدسية، وهو رسالة لتأكيد البقاء والتضامن مع جمعية برج اللقلق المجتمعي.

واضاف بأن الاحتكاك داخل ارض الملعب مرفوض ما بين ابناء العائلتين وفي حال كان اندفع اللاعب لاحراز الهدف او ان يتم عرقلته فالافضل ان نفسح له الطريق لتسجيل الهدف لان صحة اللاعب اهم من احراز الهدف ولاننا عائلة واحدة ونمثل القدس منذ التاريخ ويلا يمهنا النتيجة والفوز او الخسارة.

من جانبه وفي افتتاح اللقاء الودي الذي دار ما بين عائلة ادكيدك وعائلة زاهدة اكد سمير زاهدة بأنه اصر على تنظيم اللقاء ما بين العائلتين لتأكيد الرسالة والفكرة الرئيسية للدوري وهي الاخوة الترابط والمحبة ما بين العائلات المقدسية، وقال: نحن اصحاب الارض وسنبقى اصحاب الارض لان جميع العائلات في مدينة القدس هم عائلة واحدة فقط.

وحول النشاط والحراك المقدسي على ارض برج اللقلق، اكد رئيس مجلس ادارة جمعية برج اللقلق ناصر غيث بأن الجمعية تفتح ابوابها من الساعة السابعة والنصف صباحا حتى الساعة الحادية عشرة ليلا لخدمة المقدسيين وابناء القدس، ويمكنهم حجز ملاعب الجمعية ومرافقها حسب الاوقات التي تناسبهم والاستفادة منها لانها صممت وشيدت لخدمتهم.