الاحتلال يغلق طرقًا رئيسة غرب رام الله

رام الله - "القدس" دوت كوم - أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، الطرق الرئيسية المؤدية لقرى غرب رام الله، وعززت تواجدها العسكري على مداخل محافظة رام الله والبيرة، بحجة مقتل مجندة إسرائيلية وإصابة آخرين قرب مستوطنة "دوليف".

وأغلقت قوات الاحتلال طريق واد الدلب غرب رام الله، والشارع الرئيسي لقرية كفر نعمة، ومفترق عين أيوب، ومدخل قرية راس كركر، واقتحمت عددًا من المنازل والمحال التجارية في تلك القرى.

كما تمركز جنود الاحتلال على المدخل الشمالي لمدينة رام الله، في الشارع الواصل بين قرية سردا وشارع الإرسال الرئيسي، وأوقفوا مركبات المواطنين وقاموا بتفتيشها.

وأشارت مصادر محلية إلى أن قوات الاحتلال تمركزت كذلك على مفترق عين سينيا شمال رام الله، وبدأ الجنود بتفتيش المركبات الداخلة والخارجة.

إلى ذلك اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي أيضا بلدة بيتونيا غرب رام الله.