سارة نتنياهو تلقي مؤكولات تقليديةأوكرانية أرضاً وتثير عاصفة اعلامية كبيرة

تل أبيب ـ "القدس" دوت كوم- شوش حادثان على جدول زيارة بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الاسرائيلية لأوكرانيا قامت بهما سارة عقيلته وأدى الحادثان إلى عاصفة إعلامية محلية.

وذكرت صحيفة "معاريف" الاسرائيلية امس، أن الحادث الذي أشعل العاصفة الكبرى وقع مساء يوم الأحد الماضي خلال حفل استقبال نتنياهو في مطا بوريسبول.

ووفقاً للتقاليد الأوكرانية يتم لدى استقبال الشخصيات الهامة تقديم معجنة تقليدية يطلق عليها "كرباي". ويتضح من أشرطة تصوير حفل الاستقبال التي نشرتها وسائل الاعلام المحلية والشبكات الاجتماعية ان نتنياهو قسم هذه المعجنة وإعطى قسما منها لعقيلته، التي ليس فقط لم تتذوق المعجنة بل وألقتها أرضاً أمام أنظار الحاضرين ومنهم الصحفيين.

وقد فاجأ هذا الحادث الصحفيين الذي كانوا قد صعقوا قبل ذلك من حادث آخر وقع في الطائرة، إذ غضبت سارة على الطيار الذي لم يرحب بها شخصياً وحاولت اقتحام قمرة الطيار لتوبيخة لكن حال الحراس دون دخولها وعقب مكتب رئيس الحكومة الاسرائيلية على ذلك الحادث زاعماً :"هذا تشويه مقصود".

وتناولت وسائل الإعلام المركزية في أوكرانيا الحادثين وكتب موقع "أوزيرفاتل":"غضبت عقيلة رئيس الحكومة نتنياهو خلال الرحلة على طاقم طائرة العال وعندما وصل الاثنان إلى المطار إندلعت ضجة أخرى عندما اتضح بأن سارة لم تعرف عادة تقديم الكرباي وألقت وببساطة الخبز على الأرض".

وقال أورست سوكر الصحفي الأوكراني الكبير لصحيفة "معاريف" :"لقد إجتذب حاث الكرباي أنظار وسائل الاعلام الأوكرانية، لكنه ومع ذلك لا يعتبر حادثاً دبلوماسياً كبيراً قد يؤثر على العلاقات بين الدولتين ويشوش على برنامج الزيارة، لا سيما وأن إوكرانيا تبدي أهمية كبيرة للعلاقات مع اسرائيل".