أسيران من مخيم شعفاط يدخلان عامهما الثاني عشر في سجون الاحتلال

رام الله- "القدس" دوت كوم- دخل الأسيران "محمد خليل" عدنان داود أبو سنينة (32 عامًا) ولؤي عبد الجبار عبد الحميد أبو نجمة (34 عامًا) من مخيم شعفاط بالقدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، عامهما الثاني عشر في سجون الاحتلال.

وقال رئيس لجنة أهالي أسرى القدس أمجد أبو عصب عبر صفحته في "فيسبوك" إن أبو سنينة وأبو نجمة اعتقلا في 20/8/2008، وقد تعرضا لتحقيق قاس وطويل داخل أقبية التحقيق، وأدانهما الاحتلال بتنفيذ عمليات إطلاق نار وقتل جنود والانتماء إلى حركة الجهاد الإسلامي.

وأضاف أبو عصب، أن محكمة الاحتلال حكمت على لؤي أبو نجمة بالسجن 25 عامًا، بينما حكمت بالسجن المؤبد بالإضافة إلى 40 عامًا على "محمد خليل" أبو سنينة، ويقبعان حالياً في سجن ريمون الصحراوي.

يشار إلى أن الأسير أبو نجمة متزوج وأب لطفلين.