حرائق جزر الكناري تشرد 9 آلاف شخص على الأقل

مدريد-"القدس"دوت كوم- تم إجلاء ما لا يقل عن 9 آلاف شخص مع استعار حريق غابات خارج عن نطاق السيطرة في جبال جزيرة جران كاناريا في، جزر الكناري الإسبانية، ليلتهم أكثر من 6 آلاف هكتار من الأراضي حتى، اليوم الاثنين.

وذكرت الحكومة المحلية، أن ألسنة اللهب بلغت من الارتفاع ما يصل إلى 50 مترا، وهددت أشجار الصنوبر في منتزه تامادابا الطبيعي، وهو كنز طبيعي يشار إليه في كثير من الأحيان باسم "رئتي" الجزيرة.

وأفادت قناة RTVE بالتليفزيون الإسباني، بأنه تم إجلاء السكان من 50 قرية إلى جنوب غرب العاصمة لاس بالماس.

وقال أنخيل فيكتور توريس، رئيس جزر الكناري، إن ظروف الطقس الصيفي الحار والرطوبة المنخفضة تجعل من الصعب التعامل مع الحريق "الشرس للغاية" الذي يعمل على مكافحته مئات من رجال الإطفاء.

كما ذكرت لورا أوتيرو، وهي متحدثة باسم خدمات الطوارئ المحلية، أنه بالإضافة إلى ذلك، ساهمت الرياح القوية في تأجيج النيران في الجزيرة السياحية الواقعة قبالة شمال غرب أفريقيا.

ونقلت الصحف عن رئيس حكومة جران كاناريا، أنطونيو موراليس، القول إن سبب الحريق قد يكون عملا تخريبيا. ومع ذلك فإن السلطات لم تقدم بعد الدليل على ذلك .