الرئيس يقيل جميع مستشاريه ويلزم وزراء الحكومة السابقة بإعادة مبالغ مالية

رام الله- "القدس" دوت كوم- أصدر الرئيس محمود عباس، اليوم الاثنين، قراراً بإنهاء خدمات كافة مستشاريه، "بصفتهم الاستشارية" بصرف النظر عن مسمياتهم أو درجاتهم.

كما قرر الرئيس، إلغاء العمل بالقرارات والعقود المتعلقة بهم، وإيقاف الحقوق والامتيازات المترتبة على صفتهم كمستشارين.

وأصدر الرئيس عباس، قراراً بإلزام رئيس وأعضاء الحكومة السابعة عشرة بإعادة المبالغ التي كانوا قد تقاضوها عن الفترة التي سبقت تأشيرة سيادته الخاصة برواتبهم ومكافآتهم، على أن يدفع المبلغ المستحق عليهم دفعة واحدة.

كما قرر الرئيس، اعتبار المبالغ التي تقاضوها لاحقاً لتأشيرة سيادته المذكورة آنفا مكافآت.

وفي ذات السياق، قرر الرئيس استعادة المبالغ كافة التي تقاضاها رئيس وأعضاء الحكومة السابعة عشرة بدل إيجار، ممن لم يثبت استئجاره خلال نفس الفترة.