حماس تنهي المرحلة الأولى من حملة زيارات العائلات

غزة - "القدس" دوت كوم - أعلنت قيادة حركة حماس، اليوم الاثنين، عن انتهاء المرحلة الأولى من حملة "تواصل" والتي زارت خلالها 560 تجمعًا عائليًا وقبائليًا ضمّت 1420عائلة في قطاع غزة لتهنئتهم بعيد الأضحى المبارك.

وشكلت قيادة الحركة 43 وفدًا من أعضاء القيادة السياسية والإدارية كافة، وممثلين عن قيادة كتائب القسام واللجان الحركية المختلفة، ومسؤولين حكوميين، وقادة في وزارة الداخلية ورؤساء بلديات، وكان في مقدمتهم رئيس المكتب السياسي للحركة اسماعيل هنية، وقائد الحركة في القطاع يحيى السنوار، لزيارة العائلات.

وتعهدت حركة حماس خلال زياراتها بالتمسك بالوحدة الوطنية وبذل كل جهد ممكن لتعزيزها بين أبناء شعبنا وفصائله وعائلاته. وفق بيان لها.

وأكدت الحركة مواصلتها بناء القوة وتطوير قدرات المقاومة لمواجهة الاحتلال، والإعداد لمشروع التحرير.

وتهدف الزيارات إلى تعزيز التشاور مع العائلات في القضايا الوطنية والمحلية بما يخدم قضيتنا ومجتمعنا. كما جاء في البيان.

وأكدت حركة حماس أهمية دور العائلات في تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية، شاكرةً لهم احتضانهم المقاومة بكل أشكالها.

وعبرت الحركة عن فخرها واعتزازها بعوائل الشعب الفلسطيني كافة، مؤكدةً أن حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة الذي وجدته قيادات حماس أثناء الزيارات يعبر عن أصالة شعبنا وعمق انتمائه لمشروع المقاومة. وفق البيان.

وتأتي الزيارات ضمن خطة بدأتها قيادة حركة حماس في قطاع غزة، لتعزيز العلاقة مع جميع شرائح الشعب الفلسطيني والعائلات والعشائر والقبائل على اختلاف ألوانها وتوجهاتها السياسية، حيث ستنظم الحركة عددًا من اللقاءات والأنشطة المجتمعية في المرحلة المقبلة، وستعزز تواصلها مع الشرائح الاجتماعية المختلفة بما يسهم في إشراك الكل الفلسطيني في تحقيق الأهداف الوطنية سياسيًا واقتصاديًا واجتماعيًا، وفي المجالات كافة.

جدير بالذكر أن الحملة انطلقت في ثالث أيام عيد الأضحى المبارك وانتهت مساء أمس الأحد بجولة تقدمها هنية على عدد من العائلات في المحافظة الوسطى.