ترامب يقترح عقد لقاء شخصي مع الرئيس الصيني حول أزمة هونغ كونغ

رام الله- "القدس" روت كوم- قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، إن بإمكان الرئيس الصيني شي جين بينغ حل الأزمة في هونغ كونغ بطريقة "إنسانية"، مقترحا عقد لقاء شخصي مع الزعيم الصيني.

وأشاد ترامب في تغريدة له بالرئيس الصيني ووصفه بأنه "زعيم عظيم يحظى باحترام شعبه"، وأضاف: "لا شكوك لدي على الإطلاق في أن الرئيس شي إذا أراد حل المشكلة في هونغ كونغ بطريقة سريعة وإنسانية، فإنه باستطاعته أن يفعل ذلك".

وأضاف عبارة "لقاء شخصي؟" في نهاية تغريدته، في ما بدا وكأنه يطرح فكرة لتقديم مساعدته بهذا الشأن إلى الرئيس الصيني بشكل مباشر.
وينظم المحتجون في هونغ كونغ منذ 10 أسابيع تظاهرات للمطالبة بمزيد من الحريات، وفي الأيام الأخيرة شلت اعتصامات مطار المدينة الذي يعد أحد أكثر المطارات ازدحاما في العالم.

وأعربت الولايات المتحدة عن قلقها من تحركات القوات الصينية على الحدود مع هونغ كونغ، ودعت بكين إلى احترام التزاماتها في الإعلان الصيني البريطاني المشترك للسماح لهونغ كونغ بممارسة "أعلى درجات الحكم الذاتي".

وبموجب اتفاق عام 1997 الذي شهد عودة هونغ كونغ من الحكم الاستعماري البريطاني إلى الصين، فإن المدينة تهدف إلى التمتع بحريات أوسع من تلك المسموح بها في البر الصيني.

وبعد تعليقات سابقة لترامب على الأوضاع في هونغ كونغ، قالت وزارة الخارجية الصينية إنها تدعو الولايات المتحدة بإصرار مرة أخرى إلى "وقف حشر أنفها في هونغ كونغ".