ملحم: نشيد بالمرابطين في الأقصى ونطالب بالحماية الدولية

رام الله - القدس دوت كوم - أشاد إبراهيم ملحم الناطق باسم الحكومة الفلسطينية، الأحد، بصمود المرابطين في المسجد الأقصى بعد اقتحامه من قبل المستوطنين بحماية كبيرة من أفراد الشرطة الإسرائيلية.

وأدان ملحم في تصريح صحفي، الاعتداء على المصلين والعلماء والمفتين من أصحاب السماحة والفضيلة، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

واعتبر أن عملية الاقتحام في يوم العيد الأكبر والاعتداء على المصلين يحمل نذر مخاطر كبيرة توجب على المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها والذين يقفون على صعيد واحد لأداء مناسكهم إلى المسارعة باتخاذ خطوات تتجاوز بيانات الشجب والاستنكار للدفاع عن مسرى نبيهم الذي نال الفلسطينيون شرف الوقوف في خط الدفاع الأول عنه، وللحيلولة دون تكرار مثل تلك الاقتحامات التي تستهدف تهويد المدينة المقدسة.

ودعا مجلس الأمن الدولي إلى اتخاذ تدابير عاجلة لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الذي تتعرض مقدساته الإسلامية والمسيحية للانتهاكات اليومية من الدولة المارقة التي تواصل انتهاكاتها دون أدنى التفاته للقوانين الدولية التي تجرم الاعتداء على المقدسات وانتهاك حق العبادة للمسلمين والمسيحيين. داعياً الدول الصديقة للخروج عن صمتها والعمل على لجم شهوة التوسع الاستيطاني التي تهدد السلم العالمي.